أعمدة الرأي

بركة ساكن..يغرد  رسالة في بريد المجتمعين الآن في اديس أببا: اتمنى أن تسمعوا صوتنا ولو لمرة واحدة.

 

 

لا نشك في نياتكم بالبحث عن مخرج من هذه الورطة القديمة الجديدة وهي الحرب.

أريد أن أقول لكم:

الخروج من هذه الحرب، يجب أن يستصحب بناء سودان ما بعد الحرب، يخلو من التعقيدات التي قد تقود إلى الحرب مرة أخرى ويقود للتعمير والديمقراطية والحكم المدني ودولة القانون والمعايشة.

 

إذن: في رأي المتواضع، لا يمكن تحقيق الهدف المذكور أعلاه غير أن يكون الحوار شاملًا، لكل القوى المدنية والمسلحة في البلاد.

 

أعني وبضوح:

يجب ألا يُستثنى أحد، له ما يقوله.

بصورة أوضح: أذا شئتم أن تصلوا لاهداف سامية من أجل هذا الوطن الجريح، افتحوا باب المشاركة: أحزاب موقعة على الاطاري، احزاب غير موقعة على الاطاري، اسلاميون شعبيون، مؤتمر وطني، حركات مسلحة موقعة في جوبا، مسلحون غير موقعيين، دعم سريع، منظمات مجتمع مدني مستقلة، عسكر الخ.

 

ولكن: ان تجتمع مجموعة متفقة على الرأي والموقف والفكرة من أجل الحوار، هذا ليس سوى عبث.

افتحوا قلوبكم من أجل بناء السودان، ومن أجل مستقبل الاجيال القادمة.

  • نعم للسلام الدائم

بركة ساكن

زر الذهاب إلى الأعلى