الأخبار

والي نهر النيل للجنجويد: نحن وراكم للجنينة

 

بربر : أمير الكعيك

جدد والي نهر النيل. د. محمد البدوي عبد الماجد، تأكيده بأن الولاية خط أحمر، ولن تدخلها نملة من الجنجويد.

 

وأكد البدوي، خلال مخاطبته نفرة الكرامة بميدان الهلال في بربر، صباح اليوم “السبت”، أن ولاية نهر النيل ستكون مقبرة للجنجويد، وأضاف :”جيتونا ولا ما جيتونا.. نحن وراكم حتى الجنينة”، وتابع :”لو سمحوا لينا بندخل الخرطوم”.

 

وقال الوالي مخاطبا الدعم السريع:”تاني ما عندنا تفاهم معاكم غير السلاح، والبلد دي لازم تنظف من الأوباش، وما عايزين طابور خامس وخائن وعميل”.

 

وزاد البدوي، في حديثه :”دي فترة زول سوداني وطني، وبعد الحرب تنتهي اي زول يرجع لمكانه”.

 

من جانبه، أعلن المدير التنفيذي لمحلية بربر، حسن ابراهيم كرار، جاهزية أبناء المنطقة للزود عن بلادهم، مؤكدا أن نهر النيل ستكون مقبرة للمتمردين؛ الذين يقودون حربهم على المواطنين.

 

في الاثناء، تعهد قائد سلاح المدفعية “عطبرة”، اللواء محمد الأمين، بتسليح المستنفرين، وقال :”التسليح سيكتمل في القريب العاجل حسب التوجيهات عبر لجان المقاومة الشعبية والاستنفار”.

 

وأشار قائد المدفعية إلى أن محلية بربر هي السودان الكبير، لجهة أنها تضم كل الاجناس والقبائل؛ الذين يجدون الاحترام والتقدير، وهو ما يدحض الشائعات التي تتداولها الوسائط.

 

وكان الالاف من سكان بربر تدافعوا لاظهار القوة والجسارة والتدجيج بالأسلحة النارية والبيضاء، حيث تفاعل الحضور مع أغاني المطرب الشعبي محمد الحسن قيقم وقصائد المساعد بالقوات المسلحة محمد علي عبد المجيد.

زر الذهاب إلى الأعلى