مقالات الرأي

من أعلي المنصة ياسر الفادني يكتب  شوفوا شريحة جديدة ! 

 

سبق أن ذكرت في عدة مقالات لي أنه كلما القوات المسلحة تحدث نصرا ظاهرا وتقدما علي صعيد الميدان القتالي تقوم قحت وزبانيتها بإظهار عدد من فقاعات الصابون وبالونات تفرقع كل حين في الميديا تعتيما ووضعا لجدار البلوك وإلهاء الراي السوداني   عما تحققه القوات المسلحة من نصر واضح المعالم في كل الجبهات ، السؤال الذي يطرح نفسه أين هم عندما تمت الإبادة الجماعية في غرب دارفور؟  والتي كشفتها بعض الفيديوهات لماذا تواورا لواذا والتزموا صمت القبور  ؟ وأين بياناتهم وتغريداتهم عندما أستبحيت معظم قري الجزيرة قتلا ونهبا وسلبا علي (عينك ياتاجر ) ! ، إدخال مثل هذه الترهات في وجدان الشعب السوداني باستمرار أمر لاجدوي منه وصار في خانة التكرار الممل وإدارة الظهر عنه كلما نراه ولوي الوجه تهكما وسخرية مما يفعلون صار ظاهرا لدي الشعب السوداني ، إذن (شوفوا شريحة جديدة) !  وضعوها  في بيت الوجدان السوداني…. علما بأن كل شرائحكم مضروبة ! .

زر الذهاب إلى الأعلى