الأخبار

وزير الداخلية  يلتقي مدير المركز الافريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول

 

بورتسودان: الخليل الاخباري 

اكد دكتور خليل باشا سايرين وزير الداخلية المكلف علي اهمية التدريب وبناء القدرات باعتباره نجاح لاي مشروع ويؤهل  الفرد   في كيفية انجاز وتنفيذ المهام بكافاة عالية لأي مؤسسة تريد الاستمرارية جاء ذلك لدي لقائه اليوم بمكتبه الدكتور محمود زين العابدين مدير المركز الافريقي لدراسات الحوكمة والتحول ، مشيرا الي التعاون مع مكونات وزارة الداخلية لتدريب متخصص في اثار الحرب ، مبينا ان الامم المتحدة لديها موجهات لبناء الشرطة للتعامل مع مخلفات الحرب والاستجابة للمسألة الانسانية ، مضيفا الي اهمية تعزيز البرامج التدريبية والورش التوعوية الخاصة بالمواطنين للتعامل مع اثار الحرب ، مرحبا بالتعاون والتنسيق مع المركز لتفعيل تلك البرامج وانزالها الي ارض الواقع

 

أوضح الدكتور محمود زين العابدين مدير المركز الافريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول (للمكتب الصحفي للشرطة) ان وزير الداخلية المكلف اضطلع علي جهود وبرامج المركز والخاصة بالتعافي من اثار الحرب والمتأثرين بها والتعامل مع تداعياتها المختلفة ، مشيرا الي ان اللقاء استعرض جهود المركز بعد الحرب في بناء القدرات واعداد الكوادر للتعامل مع قضايا الاستجابة الانسانية في حالة الطؤاري بجانب برامج التعايش السلمي ، بجانب التعاون الممتد بين الشرطة والمركز خلال الفترة الماضية ، اضافة الي تنوير عن جهود المركز وبرامجه وخططه ومقترحاته للتعاون مع وزارة الداخلية ، كاشفا عن اشادة وزير بجهود المركز مؤكدا علي اهمية التدريب وبناء القدرات كرأس رمح في بناء وتقدم الامم والشعوب ، مشيرا الي استمرار التعاون مع وزارة الداخلية خلال الفترة القادمة خاصة في مجال العمليات الانسانية والتعافي من صدمات الحرب وبناء القدرات في مجال حماية المدنيين حتي تنعكس امنا وسلاما علي المواطن

زر الذهاب إلى الأعلى