مقالات الرأي

قهوة سادة..ماجده. عدلان.   الخائنون. لا. يدخلون. الجنه

 

الخيانه. لها. وجوه. متعدده. وكثيره. وعندما. كنا. صغارا. كنا. نسمع. بقصص. وحكايات. الخيانه. وفي. التاريخ. الاسلامي. والعربي. فهناك. كثير. من. القصص. والماسي. لكن. اغلب. قصص. الخيانه. تتمثل. في. صراعات. السلطه. والكرسي. وحب. الذات. والدنيا. وفي. حاله. الاستيلاء. علي. السلطه. ب. الذات. صراعات. الملوك. الاخويه. حول. من. يجلس. في. كرسي. السلطه. وعاده. ما. يخسر. الاخوان. بعضهم. البعض. في. هذا. السبيل

اما. صراعات. الحب. في. الحياه. وفي. الدراما. فهي. تعج. ب. الالاف. القصص. الدراميه. ويقيني. ان. الحياه. بما. فيها. من. قصص. تحاكي. الواقع. بل. تفوقه. دارما. اغلب. قصص. الخيانه. في. الدراما. تكون. مسببه. وعاده. يعطينا. المخرج. اسباب. جوهريه. للخيانه. حتي. نسطيع. بلع. الامر. اما. الواقع. فعاده. الخيانه. تكون. اكثر. الما. واكثر. حزنا

 ومنذ. زمن. طويل. كنت. استمع. وبكل. حواسي. .الي. قصص. اكثر.

جراءه. واكثر. قساواه. متل. قصه. الزوجه. الفاضله. والتي. كانت. نعم. الزوجه. فيجازيها. زوجها. بزوجه. اخري. لا. تعادل. ربع. صفاتها. وهي. التي. ضحت. وتعبت. وربت. الاولاد. ولم. تقصر في. شي. ابدا.

وقصه. الزوجه. التي. هدمت. عشها. لتتزوج. باخر. غني. وضحت. هي. الاخري. بالاولاد. وبحياتهم. وبمستقبلهم. كذلك.

اما. قصه. الخيانه. التي. نجدها. الان. ونعاني. منها. فهي. الخيانه. السياسيه. وخيانه. اولاد. الحي. بارشادهم. لافراد. القوات. النظاميه. وبيوتهم. والقصص. المحزنه. من. تصفيات. لهولاء. وتعذيبهم. واسرهم. وضرب. اولادهم. وزوجاتهم. هذه. خيانه. تعد. كالحرابه. ولابد. ان. ينال. المتورطين. جزاءهم. كاملا.

 عاجلا. غير. اجل. لخطوره. هذا. الفعل. الخيانه. اما. الخيانه. السياسيه. فهذه. تعد. من. الكبائر. لان. الخيانه. تعد في. هذه. الحاله. من. مهددات. الامن. القومي. وهذه. للاسف. عانينا. منها. لفتره. طويله. بل. عانت. منها. القاره. الافريقيه. باكملها.

 اما. قصص. الخيانه. في. وسط. (الستات. )او. البنات. فاغلبها. تتمحور حول. الرجال. وقصص. الحب. والطمع. والانانيه. واستعمال. المكر. وغيرها.

اكثر. ما. يزعجني. هو. خطف. البنات. لحبيب. صديقه. اخري. وهي. عاده. ما. تحدث. بتكتيك. عالي. جدا. عموما. الخيانه. تمثل. لي. عسر. هضم. متواصل. حيث. لا. اسطيع. بلع. هذه. الانواع. من. الخيانه. نواصل

زر الذهاب إلى الأعلى