مقالات الرأي

اضرب واهرب ..عبدالمنعم شحرابي يكتب      والحال ياهو زاتو

 

*** صنع الشعب السوداني زعماء من ( العجوة ) والمضحك أن العجوة أكلته ولم يأكلها

*** نعرف لماذا ( خالف ) ولماذا ( صادم ) ولماذا ذهب شاكياً للمحكمة الرياضية الدولية فهل دلنا تنظيم النهضة ورئيسه وقائده وشيخه وعمدته وناظره السلطان برقو لماذا صالح الاتحاد العام؟ وعلى أي أساس؟؟

*** كانت الإجابة ( دمعة مُرة ) تجري من عين الأم والطفلة تسألها يا ماما حنرجع بيتنا في السودان متين ؟؟ 

*** نفسي أخذ ( برأسه ولحيته ) وأصرخ ( انت السبب ) وسوء حظي وحسن حظه أنا هنا وهو هناك

*** حزب فشل في ( ضرب الفساد ) داخله لا ولن ( يجلب المنفعة ) أليس كذلك يا عباد الله !!

*** الزول ده كلام أمبارح عندو ياهو كلام الليلة وبكرة 

الزول ده زي ما هو السنة الفاتت والجاية 

الزول ده واقف ومفرمل في محلو

*** وا وجعي على العمار الذي أصبح ( خراب )

وا وجعي على الأخضر الذي تحول ( يباس )

وا وجعي على ابتسامة ( نشفت ) دمعة

 ووا وجعي على بيوت هجرها أهلها ( فتدثرت وتزملت بالسواد )

   لا للحرب

*** شخصياً لو كنت قيادي بالاتحاد العام لاشترطت على مجموعة النهضة الاعتذار ثم الاعتذار ثم الاعتذار قبل أن أمد يميني بالمصافحة فمن يكيل على الاتهامات ( ويجيني جاري ) يتوجب عليه الاعتذار

*** سقطت مقولة اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية واختلاف الرأي بالسودان ( أنجب ) حرباً شعواء

*** لا الشاعر إسماعيل حسن نظم المستحيل ولا العملاق وردي غناها ( لحبيب ) ولا لشخص واحد ( فيا المسير وماك مخير وانت يا الصابر وعند الله جزاك ) قصد به فى تقديري الشعب السوداني ( وحكومات تجي وحكومات تغور )

 والحال ياهو ذاتو

عبدالمنعم شجرابي ..

زر الذهاب إلى الأعلى