مقالات الرأي

حروف رياضية عادل سليمان يكتب  الشراكات الرياضية السودانية  خطوة نحو الطريق الصحيح

 

* وقع الإتحاد الرياضي السودانى للكاراتية إتفاقية شراكة مع الرابطة الرياضية الدولية برعاية كريمة من السفارة السودانية بمصر وتم الإحتفال بالشراكة بمقر السفارة السودانية بالدقى .
وتنص الإتفاقية على تطوير المواهب السودانية للكاراتية بمصر وإيجاد فرص تدريب متطورة للمنتخبات السودانية للمنشط لكل الفئات وتأهيل وإدماج الحكام والمدربين واللاعبين ،
وحضر من جانب السفارة السودانية بالقاهرة الدكتور مرتضى على عثمان الملحق الثقافي ومن جانب الإتحاد الرياضي السودانى للكاراتية الأستاذ محمد يوسف بكر رئيس الإتحاد ومن جانب الرابطة الرياضية الدولية كابتن صلاح الغزالي الأمين العام للرابطة.
* أستطيع القول وأؤكد بأن هذه الشراكة الذكية تعتبر ضربة معلم وخطوة موفقة نحو تطوير وترقية منشط الكاراتية في ربوع السودان ورياضة الكاراتية من الرياضات المنتشرة في السودان وهي من الألعاب القتالية الفردية ولها صيت واسع وحظيت بتمثيل ومشاركات خارجية عادوا منها اللاعبين بنتائج مشرفة تعتبر مفخرة وإعزاز للسودان ،
* هذه الشراكة جاءت في ظروف معقدة يمر بها السودان من جراء الحرب ورغما عن ذلك لن يتوقف النشاط وحتى ولو على نطاق ضيق في الولايات الآمنة والمستقرة، من أتت هذه الشراكة لكي تؤكد لنا بأن الرياضة لازالت بخير وتجد السند الإداري من إتحاداتها ووزارة الشباب والرياضة الإتحادية بالسودان واللجنة الأولمبية السودانية والسفارات لا سيما سفارة السودان بالقاهرة التي تشرفت برعاية الشراكة ولعمري فإن هذه الخطوة التي خطتها السفارة بكل تأكيد تعزز لقيم ومعاني التواصل بين البلدين في المجال الرياضي والتي نتمنى أن تتواصل مثل هذه الشراكات لتشمل بقية الإتحادات الرياضية السودانية كالجودو والكونغفو والملاكمة والمصارعة وألعاب القوى وغيرها من الرياضات الأخرى ، كما نتمنى من بقية سفاراتنا في مختلف بقاع الأرض أن تحذو حذو السفارة السودانية بالقاهرة .
* في الختام ومن خلال هذا المنبر الحر والعمود الرياضي يسعدنا أن نثمن جهود السفارة السودانية بالقاهرة وسعيها الحثيث لدفع الحركة الرياضية للأمام ونشيد بإتحاد الكاراتية والرابطة الرياضية الدولية ومزيدا من النجاحات .

*دمتم زخرا للوطن،،،*

زر الذهاب إلى الأعلى