تقارير

لجنة التعبئة والاستنفار بمحلية مروي.. استمرار اسناد الجيش بيان بالعمل

تقرير  :نضال عثمان

منذ اندلاع الحرب لم تتقاعس لجنة التعبئة والاستنفار في محلية مروي عن انفاذ واجباتها في اسناد القوات المسلحة وهي تخوض معركة الكرامة لتطهير الوطن من دنس المليشيا المتمردة.

ضربة البداية كانت بمعسكرات الكرامة الأولى والثانية التي نجحت في تدريب ١٨ الف مستنفر في المحلية.

ويؤكد رئيس لجنة التعبئة والاستنفار بالمحلية عبدالكريم الفتح اكتمال الاستعدادات بمعسكر الكرامة الثالثة.

ونبه الفتح الي ان اللجنة تعمل بتنسيق تام واشراف مباشر من قيادة الفرقة ١٩ مشاة مروي.

واثنى الرجل على دعم الفرقة ١٩ المستمر للمستنفرين واشراف قائد ثاني الفرقة العميد الركن ياسر البطحاني ورئيس شعبة استخبارات الفرقة العقيد عادل علي حسن نوري على الارتكازات والكتائب الاستراتيجية وعمليات التدريب والتسليح

وقال ان مستنفري المحلية يقاتلون في الخطوط الامامية مع أبطال القوات المسلحة.

ويشارك مستنفري مروي في الطواف المشتركة مع الفرقة ١٩ خاصة الاستخبارات العسكرية في تمشيط طريق شريان الشمال وإقامة ارتكازات في الطريق القومي بالضفتين الشرقية والغربية للنيل.

ويؤكد رئيس شعبة العمليات بالفرقة ١٩ مشاة مروي العقيد الركن عزالدين بلال قباتي ان الفرقة ترصد اي قوة معادية في حدود المسؤولية وأضاف أن القوات المشتركة من الاستخبارات والمستنفرين تنفذ عمليات تمشيط مستمرة لحدود الولاية.

زر الذهاب إلى الأعلى