الأخبار

اضرب واهرب ..عبدالمنعم شجرابي يكتب  يوم الزينة          

 

*** لقاءات سودانية مصرية لتطوير المعابر وتسهيل التأشيرات خبر خارج اتفاقية الحريات الأربعة يموت تم يحيى ثم يموت ويحيى والخبر ( القديم لنج ) مضحك ومبكي ولا شئ يجعله ( تحت التكرار ) ولا ( الاجترار )

*** لا ست الشاي الحاملة للبندقية ولا الساكنة الحي ( اللبست الكاكي ) دعامية جديد

جديد الحرب سادتي في ( القناصة الحبشية ) ولو ما كانت ( شينة ) لكان قنصها ( بسماحتها ) وجمال عينيها

( مش كده برضو )

*** قال جبريل إبراهيم ما قاله لقناة الجزيرة فهل قاله من موقعه رئيساً لحركة العدل والمساواة أم وزيراً للمالية أو مواطن عادي ( زي زيك ؟؟) مجرد سؤال

*** الصيني شطب نفسه .. الصيني لم يشطبه الهلال .. الصيني غادر الكشوفات الزرقاء ..

 الصيني ( سواها ) .. الصيني ( والنكتة القديمة واحد صيني وقع اتكسر )

*** أمريكا لو أوقفت دعمها لإسرائيل لما احتاجت منها غزة لإغاثة لكنها أمريكا التي تضيف وتخصم .. وتعطي وتمنع أمريكا التي ( تفلق وتداوي )

*** الزول ده قولوا ليهو حق أمبارح ما تشيلوا لبكرة 

الزول ده قولوا ليهو اتعلم من التجربة 

الزول ده قولوا ليهو أطلع من الغلط ده عشان ما تعيش حياتك كلها غلط

*** عندما لم يجد ما يظهر به ..

وكأنه قائد عسكري قال : تحرير مدني والجزيرة على الأبواب .. ويا مبارك الفاضل ( ألعب غيرا ) حتى أطفالنا ( عارفين كده )

*** العزيز الأستاذ مصطفى جابر تكروني وانت تتقدم للمنصب الكبير الرفيع مدير الإذاعة دعني أذكرك بأسماء ( تهز وترز ) جلست عليه .. دعني أذكرك أنك تمسك بذاكرة أمة الأمجاد .. دعني أوصيك ( بأمبارح والليلة وبكرة ) وأصلاً ما حاقول ليك مبروك وخليني أقول ليك 

( الله يعينك )

*** رافقت الهلال والمنتخب الوطني كثيراً كثيراً .. وحضرت منافسات إقليمية وقارية .. وفي حياتي الرياضية الطويلة لم أسمع مثلكم لافغانستان بمنتخب ومنتخبها الذي لعب أمامه منتخبنا الوطني بجدة أظنه منتخب الجالية الأفغانية بالسعودية 

ويا أسامة والشاعر

 ( عشنا وشفنا )

*** الثالث من رمضان يوم تحرير الإذاعة .. هو للجيش ( يوم الزينة ) وللدعامة ( يوم الظلة ) فتعالوا نجعل منه ( عيد الكلمة ) وفي البدء كانت كلمة

وكل ساعة وانتو طيبين

 عبدالمنعم شجرابي ..

زر الذهاب إلى الأعلى