الأخبار

 الهيئة القومية لوحدة ديار المسيرية..   بيان مهم

بسم الله الرحمن الرحيم

 

قال تعالي ﴿ وَإِن طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ۖ فَإِن بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِن فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ﴾

♦️♦️*جماهير الشعب السوداني*

 

لقد تابعتم الاحداث المتتالية التي تحدث في ولايات كردفان من حصار لمدينة الابيض واحداث مدينة الدلنج وبابنوسة واحداث قرية السعاتة وبناء علي ذلك نحن اذ نرفض رفضا تاما نقل هذه الحرب الي ولايات كردفان عامة ومناطق دار المسيرية علي وجهة الخصوص

ونرفض اي اعتداء علي اي مدينة من مدن كردفان ونرفض محاولات الدعم السريع الرامية للسيطرة علي المعسكرات وهذا يعني مزيدا من المواجهة والقصف عبر الطيران في مناطق اهلنا وعشيرتنا .

 

♦️♦️*شعب كردفان الصابر*

 

ان اي محاولة للسيطرة والاعتداء علي منشآت وموارد الدولة وقطع الطرق في اقليم كردفان تعني مزيدا من المعاناه والتشريد وتهجير القري والفرقان ومزيدا من النزوح لاهلنا ومواطني اقليم كردفان وشعب المسيرية ليس بمنعزل عن ذلك واي محاولة من قوات الدعم السريع لاظهار القوة في المنطقة تعني مزيدا من الصدام و الخراب والدمار لاهلنا وديارنا وسوف يتحول اي صراع قائم الان بين الدعم السريع وحركة عبدالعزيز الحلو وقوات الشعب المسلحة ستكون ارض المعركة ديار واراضي المسيرية ما يعني الخراب والضحايا لابرياء المسيرية وقفل الطرق من مناطق وديار المسيرية واستهداف السكان علي اساس قبلي .

♦️♦️ *شعب المسيرية الحر*

 

هنالك مثل شعبي مشهور يقول (جلداً مو جلدك جر فيهو الشوك) عندما نفرط نحن الناء المسيرية في مناطقنا وامنها فلن نجد مكون اخر يراعي لنا ولحرمة ديارنا واهلنا ولن يحس اي احد بهذا الالم من باقي مكونات الدعم السريع المختلفةونقل الحرب وجعل دار المسيرية ارضا للمعركة مما جعل الجيش يتعامل معنا كاحد المكونات الحاضنة للدعم السريع وايضا فتح جبهة مواجهة مع قوات الحركة الشعبية جناح الحلو والذي بدأت بوادرة تتحول الي صراع قبلي مع مكونات النوبة وهم ينتظرون اي فرصة للثار والنيل منا ومن اهالينا واصبحنا بين اكثر من نارين ولا يجب ان ننسى العدو القديم في حدودنا الجنوبية .

 

*واخيرا*

 

بعد ان بانت خيوط المؤامرة واصبحت مكشوفة وواضحة ان دويلة الامارات تسعي للسيطرة علي اقليم دارفور وظهر ذلك جليا في المسيرة الجماهيرية التي خرجت في الاسبوع الماضي في مدينة الضعين والتي حشد لها عبدالرحيم دقلوا الاطفال والنساء ومجتمع المدينة قسرا وهو بذلك يسعي ليثبت للعالم ان دارفور الان مستقرة ابتداء بنيالا والجنينة ويحاولون السيطرة علي كافة اقليمهم وتشكيل حكومات محلية في الاقليم وذلك بالتنسيق مع حركات التمرد

وهم الان يحاولون بقدر الامكان نقل الحرب لكردفان والتي اصبحت قبيلة المسيرية القبيلة الوحيدة التي سوف تكون الضحية بين باقي قبائل كردفان التي ليست لها سند سواء من باقي قبائل كردفان بسبب انتهاكاتها لهم وبسبب تاريخها ضد النوبة والجنوبين . يجب علي ابناء المسيرية اليوم قبل غداً ان نقول كلمتنا ونرفع صوتنا بادنة الجرائم ودعمنا للقوات المسلحة ونطلق نداء لكل اولادنا وقادتنا بالدعم السريع للانضمام للجيش السوداني كما فعلت باقي قبائل السودان وقادتها امثال مناوي وجبريل ابراهيم وعقار وغيرهم ونحفظ اهلنا وبلدنا ويكون لنا شان وموقف مشرف في بناء السودان الجديد ونحكم انفسنا ونضمن حقوقنا المستقبلية .

وان تاتي متاخراً خيراً من ألا تاتي واذا احتكم صوت عقل نظارنا وابناءنا للحكمة فمرحب بهم هم منا ونحن منهم والا لن نضحي باكثر من ذلك وليذهبوا غير مأسوف عليهم فلن نضحي من اجل مصالح افراد بقبيلة لها تاريخ لطالما افتخر به إبائنا واجدادنا منذ تاريخ تكوين السودان قبل الاستقلال وخروج المستعمر الي يومنا هذا وقبل تاريخ الحرب ويوم الفتنة المشؤومة ١٥ ابريل وهذه امانة لنا وسيسألنا أبنائنا لماذا التفريط بقبيلة كاملة وباراضي شاسعة وممتلكات ورثتموها اباً علي جد من اجل مصلحة فلان وعلان ، هل من اجل مملكة دقلوا وهو الكسبان واصبح الدعم السريع الفئة التي تطغي وتبغي بمحاولة نقله للحرب وهجومه علي مدن ومناطق المسيرية ويقول الله عز وجل ( وان بغت احداهما علي الاخري فقاتلوا التي تبغي ) ولن يلتفت اليكم ولن يمد لكم يد عند تحقيق هدفه ، وكل ياكل ناره …. لا يجب ان نتاخر تاخرنا الكثير والوقت قد مضي لا يجب الانتظار الله اكبر وهلا هلا علي الجد والجد هلا هلا عليه

وعاش ابناء المسيرية وعاشت قبيلة المسيرية وظلت ديارنا وارضنا دار خير جوة وبرة سنداً لاولادنا وللسودان وكلنا جيش ولا نامت اعين الخونة بيننا لا قريب لا اخ ولا ولد والعزة للسودان والجيش والمسيرية .

 

الجنة والخلود لشهداء المسيرية. الابرار وعاجل الشفاء للجرحي والعودة للمفقودين

 

 

الناطق الرسمي باسم الهيئة القومية لوحدة ديار المسيرية

 

الفولة _السودان

10/12/2023

زر الذهاب إلى الأعلى