الأخبار

ورشة ضبط الوجود الأجنبي ومراجعة الهوية تختتم فعالياتها ووزير الداخلية يتعهد بتنفيذ توصيات الورشة

 

 

بورتسودان: الخليل الاخباري

تعهد اللواء شرطة (م) خليل باشا سايرين وزير الداخلية المكلف بتنفيذ كافة المخرجات والتوصيات التي وردت في فعاليات ورشة ضبط الوجود الاجنبي ومراجعة الهوية التي انعقدت خلال ثلاث ايام بقاعة جهاز المخابرات العامة ببورتسودان والتي تشكلت بموجب قرار وزير الداخلية بالرقم (٢٠٢٤/٢٤) لضبط الوجود الاجنبي ومراجعة الهوية ، مبينا ان التوصيات القيمة التي خرجت من الورشة ستمكن الاجهزة الامنية والشرطية من القيام بواجباتها في ضبط ومراقبة الوجود الاجنبي ومراجعة الهوية ، جاء ذلك لدي مخاطبته اليوم ختام الورشة بحضور الوزراء وولاة الولايات والاجهزة العدلية والتنفيذية والجهات ذات الصلة ، مشيدا بالجهود التي بذلت في اعداد الاوراق والتحضير للورشة ، كاشفا بان مخرجات الورشة وتوصياتها المهمة ستجد العناية والتنفيذ الفوري فيما يلي وزارته ، مجددا القول بان تلك التوصيات ستكون برنامج عمل فيما يختص بالوجود الاجنبي 

وتفيد متابعات (المكتب الصحفي للشرطة) ان الورشة استعرضت في يومها الاخير ورقة عمل تناولت الوجود الأجنبي وأثره علي الأمن القومي قدمها اللواء شرطة(م) د.ادريس عبدالله ليمان فيما ترأس الجلسة الاستاذ عزالدين موسي الامام وابتدر النقاش اللواء أمن مكي عوض محمدين وهدفت الورقة الي معرفة تأثير الوجود الاجنبي في السودان ومهدداته الامنية وتأثيراته علي النسيج الاجتماعي وضغطه علي الخدمات العامة للمواطنين ، فيما دعت الورقة الي سن تشريعات صارمة لضبط الوجود الاجنبي والحد من اخطاره علي الامن القومي ومراجعة القوانين التي تنظم الوجود الاجنبي ومواءمتها لقوانين الهجرة والاستثماروالعمالة الاجنبية .

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى