مقالات الرأي

الدكتور مجد الدين الأحمدي الأمين العام للهيئة الوطنية لإسناد القوات المسلحة يفند ما جاء في تقرير صحيفة سودان توداي 

 

 

*أولا هذا التقرير به الكثير من الأخطاء والبيانات الغير صحيحة على سبيل المثال ورد أن الإفطار كان بحديقة الصالة بينما كان في داخل الصالة كما ورد به أيضا أن مصير قائد كتيبك البراء الأخ المصباح غير معلوم، ويرجح أنه مصاب، بينما هو بحمد الله بخير ولم يصب بأي أذى، وقد أفطرنا سوياً في طاولة واحدة، بل كان معنا في المستشفي بنفسه ونحن في حالة الإسعاف للجرحي والمصابين، كما ورد أيضا أن هذه المسيرة التي ضربت الصائمين تتبع للقوات المسلحة، بينما المقبوض عليهم في قرية العكد بالدامر الذين أطلقوها يتبعون للدعم السريع، كذلك الخلية التي تم القبض عليها جوار مصنع الأسمنت تتبع لحزب البعث وجميعهم خونة وعملاء ويجري الآن التحقيق معهم، لذا أرجو توخي الحذر في نقل الاخبار هذا ولن تثنينا مثل هذه الإصابات عن مواصلة جهادنا في الهيئة الوطنية لإسناد القوات المسلحة*

 

 *د.مجدالدين الشيخ الأحمدي*

زر الذهاب إلى الأعلى