أعمدة الرأي

في الحقيقة ياسر زين العابدين المحامي يكتب …      وزر الطلقة الاولي

 

استمعت لحديث متخصص في صور

الاقمار الصناعية والمعلومات الجغرافية…

فيما يلي الاجابة علي سؤال بات مثار

جدل،من اطلق الطلقة الاولي…

الافادة الواردة بها بينة يعتد بها القضاء..

لاتعدل بالحذف اوبالاضافة او الكشط…

تناولت الافادة اربعة مواقع بالخرطوم…

منزل حميدتي بحي المطار حوله عدد

ثلاثون تاتشر وثلاثة مدرعات وبوكلن…

في يوم ٢٠٢٣/٤/١٤ الساعة ١١ ظ…

حركة مريبة ذات نذر جلل وشيك جدا…

بيت الضيافة حيث البرهان الامر عادي…

تاتشرين بالبوابة الجنوبية ثم دبابتين

من الناحية الشمالية والجنوبية…

مقر هيئة العمليات(٦٠) تاتشر،وخمسة

عشرة مدرعة تتبع للتمرد…

المدينة الرياضية حشد من التاتشرات

تابعة لذات الجهة اعلاه…

الاجمالي(١٨٢)تاتشر وعدد(١٥) مدرعة…

ما بين حي المطار،دار المؤتمر الوطني

ارض المعسكرات،وهيئة العمليات…

ما يشي بالاستعداد لتنفيذ مخطط ما…

عثمان ميرغني رئيس تحرير التيار…

أكد بأحد غرف تطبيق الهاوس كلوب…

مشاركة بعض سياسيي قحت وضباط بالجيش…

لم يكمل الافادة بفهم خضوعها للقضاء

بوقت لاحق…

الافادة ذات مضمون ومعاني ومباني…

التزامه بالصمت يؤخذ ويحسب عليه…

الافادة مجتزأة ومبتسرة ومنقوصة….

لا تكمل الصورة الوقائعية،ومبتورة…

وقائعها مخفاة بزمن لا يقبل الاخفاء…

الصمت عن التبليغ عن جريمة متوقع

ارتكابها يوقعه بطائلة القانون…

الجريمة تتكون من ركن معنوي،ومادي…

فمرحلة الحرب الكلامية بدأها التمرد..

بتعبئة ضد قيادة الجيش لشيطنتهم…

شن المتمردان حرب كلامية ضروس…

ادخلا عدد كبير من الاليات للخرطوم…

حاصرا مطار مروي العالم رأي وسمع…

الحديث عن طرف ثالث اطلق الطلقة…

واختفي بالسماء ذات البروج بالاشارة

لما يسمي بالفلول فرية…

وجود يوسف عزت بمبني التلفزيون…

يعزز الوقائع القبلية والبعدية ويشكل

محور اتهام معزز…

فجيعة الممارسات الفاضحة الملتقطة

بالكاميرا بمبني التلفزيون…

قمة الوضاعة والسفاهة ستنشر يوما

ما لتبين مدي السفالة…

ظنوا الاستيلاء علي السلطة سهل…

السؤال الذي يطرح نفسه بالسياق هذا…

هل التمرد خاض الحرب بمعيار الشرف…

هل تقيد بمطلوب قواعد الاشتباك أم لا…

هل التزم بمبادئ القانون الدولي ام لا…

لا،،لقد جافت افعاله المبادئ ولم يرعوي…

اهلك الحرث والنسل ما همته المعايير…

دمر،حرق،سرق،نهب،،اغتصب،أباد البشر…

الهدف دخول المتمرد حميدتي القصر ثم

عبد الرحيم القيادة العامة…

وباشارة من سبابتيهما يذيع مستشارهما

يوسف عزت بيان الانقلاب…

قول عثمان ميرغني قحت شاركت بهذا

الانقلاب ينبني عليه…

ثمة ديون ستدفعها للشعب عندما تضع

الحرب اوزارها…

لن يكون للتمرد سهم بمعادلة السلطة…

الارضة ستأكل الاتفاق الاطاري،وقحت

سيزوي شبقها بالسلطة…

وأن امنيات هيكلة الجيش والاجهزة

الامنية صارت سراب بقيعة…

زر الذهاب إلى الأعلى